قيادي فلسطيني: اللجنة التنفيذية تعتزم دعوة الأمناء العامين لاجتماع يبحث تعطيل العملية الانتخابية

م 01:32 22 ابريل 2021

قيادي فلسطيني: اللجنة التنفيذية تعتزم دعوة الأمناء العامين لاجتماع يبحث تعطيل العملية الانتخابية

قال عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، رمزي رباح، إنّ اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير لديها توجه لدعوة كافة الأمناء العامين للفصائل لعقد اجتماع خلال أيام، من أجل بحث سُبل مواجهة تعطيل "إسرائيل" للانتخابات خاصةً  في مدينة القدس.

وأضاف رباح في تصريحٍ وصل "الجديد الفلسطيني" اليوم الخميس: "إنّ الانتخابات أصبحت ضرورة وطنية، ليس فقط لإنهاء الانقسام، بل من أجل انتشال النظام السياسي برمته من أزمته الراهنة، ومخاطبة العالم بأنّ شعبنا جدير بأنّ يحكم نفسه، وينتخب مؤسساته ديمقراطياً".

وتابع: ":نحن بحاجة إلى خطة لمواجهة التعطيل الإسرائيلي للانتخابات، بالاشتباك السياسي والميداني معه"، كاشفاً أنّ الجبهة الديمقراطية قدَّمت تصوراً أمام اللجنة التنفيذية بهذا الشأن.

وأردف: "الجبهة الديمقراطية متمسكة بإجراء الانتخابات الفلسطينية ليس بصفتها استحقاق دستوري فقط، بل لأنّها قضية وضرورة وطنية".

وأكّد على أنّ معركة الانتخابات في القدس يجب أنّ تشمل المستويين السياسي والميداني لانتزاع حق المقدسيين في الاقتراع والترشح، والدعاية الانتخابية، ووضع صناديق الاقتراع في أحياء وقرى ومؤسسات المدينة، بما في ذلك مساجدها وكنائسها.

وختم رباح حديثه، بالقول: "أنّ الانتخابات معركة يجب أنّ تُخاض من أجل انتزاع حق الشعب في الانتخابات، ولا يكفي مناشدة دول العالم بالضغط على الاحتلال ليسمح بإجراءها في القدس المحتلة"