م 03:28 04 مايو 2020

حزب الشعب الفلسطيني يدعو لتحييد القضايا الخدماتيةً للمحتاجين في غزة عن دائرة الخلافات

دعا حزب الشعب الفلسطيني  الي وقف التصريحات والاتهامات الإعلامية المتبادلة التي تصاعدت خلال اليومين الأخيرين في ضوء منع  موظفي وزارة التنمية والشئون  الاجتماعية من مزاولة عملهم في مقر الوزارة بغزة حسبما كان متوافقا عليه خلال الفترة السابقة .

وشدد الحزب في بيان صحفي اصدره اليوم الاثنين على ضرورة تحييد كافة المؤسسات التي تقدم الخدمات للفقراء والمحتاجين  وفي مقدمتها وزارة التنمية والشئون الاجتماعية  التي تساهم بدور كبير في تقديم المساعدة والعون  لابناء شعبنا وفي مقدمتهم الطبقات الشعبية الكادحة والفقيرة خاصة في ظل الأوضاع الصعبة والمعقدة الناتجة عن أزمة كورونا وتداعياتها وقبل ذلك في التخفيف من المعاناة الناجمة عن استمرار الحصار والعدوان.

وجدد الحزب دعوته  لضرورة العودة الى الالتزام بالاتفاق  الذي كان قائما بين وزارة التنمية الاجتماعية  والقائمين على عمل الوزارة في غزة مشددا على ضرورة اعتماد معالجة القضايا العالقة بالحوار البناء  والالتزام  بالتفاهمات التي سبق وان تم الاتفاق عليها في مختلف الجوانب  الإدارية والبرامجية ، وان يتحمل الجميع مسئولياته وواجباته في التخفيف من حدة  الأوضاع  المعيشية الصعبة التي يعيشها شعبنا الفلسطيني بشكل عام وفي قطاع غزة بشكل خاص