ص 09:37 03 مايو 2020

عمر يدعوا لتحييد الجسم الصحفي الفلسطيني عن كل الانقسامات السياسية

دعا الدكتور عماد عمر الكاتب والمحلل السياسي الفلسطيني إلى محاسبة قادة دولة الاحتلال على الجرائم والانتهاكات المستمرة التي ترتكب بحق الصحفيين الفلسطينيين لمنعهم من نقل الحقيقة وفضح جرائم الاحتلال التي ترتكب بحق الفلسطينيين في كافة المحافظات الفلسطينية.
 
وحيا عمر جموع الصحفيين الفلسطينيين في اليوم العالمي للصحفيين داعياً إلى ضرورة وجود قانون فلسطيني يحمي الصحفيين من أي انتهاكات على حقوقهم ويضمن لهم حرية الرأي والتعبير وحرية الوصول إلى مصادر المعلومات.
 
واكد عمر انه من الضروري تحييد الجسم الصحفي عن كل المناكفات والانقسامات السياسية، لان الصحفي الفلسطيني يحمل رسالة وطنية سامية في الدفاع عن قضيته وينقل الحقيقة ويدافع عن شعبه وحقوقه الوطنية عبر وسائل الاعلام المتعددة والمتنوعة.
 
وطالب عمر بضرورة اعادة الاعتبار وتفعيل نقابة الصحفيين بصفتها الجسم الجامع لكل الصحفيين الفلسطينيين عبر اجراء انتخابات حرة ونزيهة تشارك فيها كل الكتل الصحفية، على ان تجرى هذه الانتخابات بشكل دوري دون تأجيل.